شريط الأخبار

أفكار وأنشطة تربوية لطلاب وطالبات جلسات التحفيظ القرآنية في المساجد

قسم تطوير الأنشطة المسجدية منذ 0 ثانية 609

في ظل الإقبال المتزايد على الحلقات القرآنية (ذكوراً وإناثاً) في شتى مساجد قطاع غزة الحبيبة، يدعونا إلى ضرورة وضع البرامج التربوية بجانب حفظ القرآن الكريم، الأمر الذي من شأنه أن يصقل شخصية الحافظ لكتاب الله، ليكون قدوته في ذلك رسول الله -صلى الله عليه وسلم- حيث كان خلقه القرآن، ومما لا شك أن معلم القرآن هو من سيقوم بهذه المهمة، فليس عمله منحصراً -كما يتوهم البعض- في كونه محفظاً (آلة رد)، بل مهمته أرفع شأناً، وأسمى شأواً.

إن هذه البرامج التربوية ليست محصورة في جانب دون آخر، ولا مقصورة على جزء منها دون جزء، بل هي شاملة لكافة المناشط (دعوية، وعلمية، واجتماعية، وثقافية، ورياضية)، إذ التكامل هو ما يؤدي الدور المطلوب، والهدف المنشود، لكن ما يجمعها هو أثرها البليغ في نفوس المستهدفين، كما يستحب أن يترك للصبي فرصة للعب، ثم توفر همته على القراءة؛ لئلا يمل القراءة فيهجرها ويتركها، ويعدل عنها إلى اللعب، لكن ما نود الإشارة إليه هو الوقوف على بعض تلك البرامج التربوية في الحلقات القرآنية، والتي ينبغي تحري أن تكون جزءاً من منهجها؛ لكي تحقق الحلقات القرآنية أهدافها المرامة والطامحة.

ما ينبغي توفره في هذه البرامج:

- تسهم في تنمية الجوانب الروحية والعقلية، والاجتماعية والعاطفية، والثقافية لدى الدارسين (هادفة).

- مناسبة لقدرات واستعدادات الدارسين في الحلقات القرآنية.

- ذات مردود إيجابي على نفوس الطلاب يتمثل في إقبالهم على الحلقات، والاهتمام بالحفظ والمراجعة.

- تعالج قضية الرتابة والملل الذي قد يتسرب إلى نفوس الطلاب، وتدخل السرور على نفوسهم.

- تحقق التوازن بين متطلبات الحلقة، ومتطلبات النفس وحقوقها.

أهداف البرامج التربوية:

- تربية الجيل الناشئ تربية إيمانية منبثقة من منهج القرآن (سلوكاً وعملاً).

- تعميق روح الهداية والاستقامة في قلوبهم وأعماقهم.

- تنمية مبدأ الاعتزاز لدى الطالب بإسلامه، وهويته، وقرآنه.

- القضاء على المظاهر السلبية من الأخلاق الذميمة، والعادات المشينة.

- شغل الشباب بمعالي الأمور، ورفيع مطالبها.

- إشعال الحماسة في نفوسهم، وإيقاد هم حمل الدين، والتفاني لأجله في ضمائرهم.

برامج تربوية مقترحة:

1. زاد المسير: وهذا البرنامج يعنى برفع الحصيلة العلمية والتربوية للطالب، ويتمثل في ثلاثة أمور: (المطالعة المستمرة، الدروس العلمية، الأشرطة السمعية)، ويتم هذا من خلال أمور:

- وضع برنامج مدروس بعناية وفق خطة زمنية منتظمة.

- تشكل لجنة علمية لوضع المنهج وفق ما يخدم أهداف البرنامج.

- يقسم البرنامج إلى عدة مستويات يراعى فيها التباين العلمي، والتدرج المعرفي.

- يتم تعيين لجنة إشرافية معنية بالمتابعة لخطة السير، ويرفق لذلك استمارة تقويمية لمعرفة الحصيلة والإنجاز.

- يرافق البرنامج تكليف يخدم أهداف البرنامج مثل: تلخيص كتاب، كتابة مقالة، بحث في مسألة، مناقشة المقرر من قبل المتابع نهاية الأسبوع.

- يحرص على استقطاب الطلاب النجباء في البرنامج.

وإليكم جدول تقريبي:

المستوى: الأول.

للفترة الزمنية من تاريخ / إلى تاريخ / البرنامج: مطالعة.

الكتاب: لذة العبادة - المدة الزمنية: 3 أيام – المتابع: فلان – التكليف: بحث في مسألة.                                                                                                                                                                                       

2. الملتقى التربوي: (جلسة أسبوعية يتناول فيها المربي القضايا التربوية الهامة التي تصقل نفوس الشباب، وتهذب سلوكهم، وتنمي فكرهم).

ونلفت النظر إلى أمور:

- أن اختيار نوعية الطلاب يكون بناء على مدى تفتق أذهانهم، وأهليتهم لها.

- اختيار العدد المناسب فيها ما أمكن بحيث لا يتجاوز العشرة مثلاً.

- تجنب الأماكن التي تجذب الفضوليين والفوضويين وقت اللقاء ما أمكن.

3. عقد دورات تربوية تنطلق من معين القرآن والسيرة مثل دورات بعنوان:

- رباهم القرآن.     

- صفات الجيل القرآني الفريد.

- معالم تربوية في القرآن.

ويراعي فيها الآتي:

- قصر المدة بحيث لا تتجاوز أسبوعاً ولمدة ساعة في اليوم.

- المادة المقترحة تكون في مستوى الفئة المعنية.

- التحريص على اختيار الشخصية الشيقة في طرحها وإلقائها مما يترك أثراً أبلغ في نفوسهم.

4. تفعيل الزيارات: والتي لها صدى تربوي عميق في نفوسهم كـ(زيارة المشايخ، والدعاة، حلقات متميزة، مراكز علمية، جاليات، منطقة منكوبة) ويكون لكل زيارة نشاط مصاحب مناسب لجهة الزيارة.

5. حملات دعوية: وتستهدف جوانب التفريط والقصور، والإهمال والإغفال عند الطلاب: مثل:

- حملة فَجْرُنا في مسجدنا.

- حملة فلنتطوع: (النوافل: صلاة، صيام، صدقة، يتم حث الطلاب على النوافل وترغيبهم في الأجر والفضل).

- حملة إكرام النعمة: (المقتنيات الفائضة "ملابس، دفاتر، أقلام، مصاحف، فرش، بطانيات، أدوات المطبخ" تجمع ثم توزع على الفقراء).

- حملة تعظيم الشعائر: (رفع الأوراق التي تحمل اسم الله، ووضعها في صناديقها المخصصة ثم إحراقها).

- حملة اسمعه غيرك (الشريط الإسلامي).

- حملة أضف إلى حيك ومسجدك (أفكار ومقترحات).

- حملة الربح الكبير (الأذكار وثوابها، والنوافل وأجرها).

- حملة خذ بيده (للمقصرين والمتخلفين عن الصلوات جماعة عن المسلمين في المسجد وهذا لا بد أن يتصدره المسئولون).

ويراعى الآتي:

- أن يرافق كل حملة جملة من الأنشطة والبرامج والوسائل الخادمة لأهدافها.

- الصخب الإعلامي للحملة.

- تفعيل المحفزات للتفاعل معها.

- مدة كل حملة أسبوع.

6. أترك أثراً في بيتك: يحض عليه الطلاب؛ ليفيض الدور التربوي للحلقات إلى خارجها، ويحمله طلابها إلى أهاليهم وذويهم الذين يرتقبون الأثر والثمرة من فلذات أكبادهم المنطوين تحت سقف هذه الحلقات القرآنية.

وهناك أنشطة يحسن أن يقوم بها طلاب الحلقة خدمة لأهاليهم، ويكون دور المعلم توجيه الطالب، وإفادته حول هذا العمل ليتقنه ويقوم به على بصيرة، فمن ذلك:

- تلقين سورة الفاتحة وبعض سور القرآن لمن لا يجيد ذلك.

- تعليم الكيفية الشرعية للوضوء والغسل والصلاة لمن يجهلها.

- دعوة أفراد الأسرة لحضور بعض الأنشطة التي تقيمها المدرسة كالدروس، والمحاضرات العامة، وحفلات التكريم.

- توجيه الطالب ليكون قدوة حسنة لإخوانه وذويه في بر الوالدين، وصلة الرحم، والالتزام بالسلوك الإسلامي الحميد في سائر تصرفاته.

- تعليمه الآداب الشرعية وأورادها المتكررة، وحثه على نقلها إلى أهل بيته وأرحامه وأقاربه مثل: (آداب الطعام، اللباس، دخول المنزل والخروج منه، ركوب السيارة والنزول منها، دخول الخلاء والخروج منه).

7. لائحة على سماء الرقي والتميز للأعمال الملفتة:

تعد لوحة للمتألقين تحمل عنوان: على سماء الرقي أو في ركاب التألق تصنف إلى قسمين:

القسم الأول: المتألقون في جانب الحفظ والمراجعة والانضباط.

القسم الثاني: المتألقون في الأفكار الرائعة والأطروحات البارعة التي تخدم رسالة المدرسة من أمثال:

مبدع الحرف: رسالة مؤثرة، أدبيات جادت بها القرائح، مقالة جميلة.

رائد الفكرة: صاحب فكرة تطويرية للمدرسة، أو طريقة مبتكرة في الحفظ والمراجعة، أو وسيلة معالجة لقضية معضلة في المدرسة.

خطيب المنبر: أفضل إلقاء، أو مشاركة مدرسية.

تصرف مبهر: تكون عامة يوضع فيها الأعمال المفلتة للطلاب التي في غير التصنيف كالأكثر استقطاباً للتحفيظ، والأكثر تعاوناً مع إخوانه، الأكثر تفاعلاً في الأنشطة، الأكثر حرصاً على الجماعة أو الصف الأول.

8. برنامج مخرجات المدرسة: (إعداد أفلام وثائقية، شريط قراء المدرسة، أو خطباء المدرسة، أو منشدي المدرسة).

9. اليوم الإيماني: ويفضل أن تنعقد فعالياته في مكان مختلف عن مسجد الحي والمدرسة، وتكمن إيجابيات اختلاف المكان في أمرين:

- الخروج من رتابة الجو المألوفة.

- أمكن للأثر في النفس.

ويمكن أن يشمل برنامج اليوم الإيماني الآتي: (الاعتكاف، قيام الليل، إلقاء خواطر، سماع شريط، القراءة المفتوحة، استضافة داعية، زيارة مقبرة).

10. برنامج نتطلع: وهذا يتم من خلال تهيئة مجموعة من الطلاب أصحاب القدرات والمواهب للمشاركة في بعض الوسائل الإعلامية المتاحة (إذاعية، فضائية، مدرسية، صحفية).

11. برنامج دُلَّه على الهدى: (يستهدف المجالس العامرة، والنوادي الشبابية، والمخيمات الدعوية، والشخصيات المنقطعة عن المسجد)، وننبه إلى أمور لا بد منها:

- التنسيق المسبق.

- إعداد الفعاليات، ويحبذ أن تشمل (قراءة مقاطع قرآنية بأصوات ندية، موعظة مؤثرة، إهداء أشرطة وكتيبات وسيديهات دعوية).

- أن يرافق أحد المعلمين المجموعة القائمة بالنشاط.

أيها المربون:

إن ما ألمحنا إليه من البرامج التربوية عائد في المقام الأول إلى طبيعة الحلقة، وطبيعة الطلاب، وما سطرناه بين الثنايا إنما هو لتوسيع مداركك، وتفتح ذهنك، ولا بد أن تضع بصمتك ولن تعدم.

توصيات أخيرة:

- الجهد الجهد.

- استفرغ الوسع.

- استعن بالله ولا تعجز.

- ما حملته الرجال خف.

- نوصيك بالتمعن الطويل، والتدقيق في الفكرة لتسعد بالنتائج.

وختاماً:

ولكي نحقق هذه الصفة النبوية واقعاً ملموساً في حياة أبنائنا، وكيف نجعل من هذه الصفة المحمدية ظاهرة منتشرة في أوساطهم، نسرد إليكم عدة نقاط:

1) أن نعلم أن هذه الصفة هي نتيجة للتربية على المنهج الرباني السليم وفق ما يريده الشرع الحنيف، ولو رجعنا إلى الوراء قليلاً لوجدنا أن هذه الصفة تحققت في الرعيل الأول، فقد اهتم التابعون، وسلفنا الصالح بتربية النفس، ومحاولة زجرها، وردعها لما يشوه فطرتها السليمة التي فطرها الله عليها، والسعي لتحقيق القرآن واقعاً عملياً ملموساً، فقد "قال أبو عبد الرحمن السلمي -رحمه الله-: حدثنا من كانوا يقرئوننا قالوا: كنا نأخذ العشر آيات فلا نتجاوزها إلى غيرها حتى نعمل بما فيها، فتعلمنا العلم والعمل جميعاً".

2) حفظ كتاب الله -عز وجل- حفظاً متقناً عن ظهر قلب، وهنا نأتي إلى بداية الطريق إلى الوصول إلى هذه الصفة النبوية، وعلى كل رب أسرة أن يسعى جاهداً إلى إيجاد الجيل الحافظ لكتاب الله -عز وجل- سواء من البنين أو من البنات، وتحبيب الحفظ لدى الناشئة، وتعليمهم الأحكام القرآنية التي تتضمنها الآيات الشريفة.

3) على رب الأسرة إيجاد الجو القرآني داخل المنزل من خلال توفير الإعلام الملتزم، والمصاحف، والكتب التي تهتم بهذا المجال، والتربية على حب الله -عز وجل-، وحب رسوله -صلى الله عليه وآله وسلم-، وحب كتاب الله -تبارك وتعالى-، والسعي لأن يكون هذا الجو هو السائد في البيت، وعدم السماح لما يزيل أو يعكر هذا الجو الروحاني، فإزالة الشوائب التي تعترض هذه المسيرة من إعلام، وثقافات مناقضة لهذه المسيرة هو أمر مهم جداً.

4) ربط الناشئة بالمسجد، وتنمية حب المساجد في النفوس لديهم.

5) تربية الشباب على المنهج القرآني من خلال غرس المفاهيم، والأخلاق الإسلامية في نفوس الطلاب، وتنميتها لديهم لتكون من الأمور الجبلّية لديهم.

6) أن يعلم أنه في مقام القدوة للطالب، ومن خلال هذا يستطيع أن يربيه بالقدوة.

7) ترغيب الطلاب في حفظ القرآن الكريم، فيحث الطلاب على الحفظ، وتدعيم ذلك بالآيات والأحاديث التي فيها ذكر فضائل تلاوة القرآن وحفظه، وذكر الأجر المترتب عليه، وإيراد هدي السلف في الحفظ والتلاوة بأسلوب متميز رائع وجذاب؛ مما يشحذ الهمم، ويقوي العزائم.

8) احتواء الطالب داخل الحلقة، وإشعاره بأهميته وقيمته فيها مما يؤدي إلى أن الطالب يغلِّب جانب الحلقة في حياته ومعيشته، ويجعله يقدم الحلقة على كثير من مشاغله، والصوارف التي تصرفه، فلا يستطيع رفقاء السوء التأثير عليه، أو انتزاعه من حضن الحلقة؛ لأنها حصن قوي يحمي كل من ينادي إليه.

9) إقامة البرامج الثقافية: كالمسابقات القرآنية والثقافية، والبرامج الاجتماعية، وهي من أهم البرامج التي يمكن أن تقوم بها الحلقة من أجل نزع الروتين والملل من نفوس الطلاب، والترويح عنهم، وإدخال السرور على نفوسهم، وتوثيق أواصر الأخوة بين بعضهم البعض ومع معلمهم بالرحلات، والأنشطة الترفيهية المشجعة.

مقالات مشابهة

فكرة صندوق الفتاوى والاقتراحات

منذ 15 دقيقة

قسم تطوير الأنشطة المسجدية

دور المساجد في كسر الحصار عن غزة

منذ 17 دقيقة

شبكة مساجدنا الدعوية - فلسطين

الوسائط

هدفنا الارتقاء بأداء العاملين في إدارة المساجد وتطوير الأنشطة المسجديةإقرء المزيد عنا

كُن على تواصل !!

آخر الأخبار

أفكار وأنشطة تربوية لطلاب وطالبات جلسات التحفيظ القرآنية في المساجد

منذ 0 ثانية609
مسجد النصر - بيت حانون

منذ 5 ثانية585
دَوْرُ المَرْأَةِ وَأَهَمِّيَّتُها فِي المُجْتَمَعِ الإِسْلامِيِّ

منذ 3 دقيقة226
Masjedna © Copyright 2019, All Rights Reserved Design and development by: Ibraheem Abd ElHadi