شريط الأخبار

بين الإسلام الفكر الإسلامي
مسجد أبو بكر الصديق - خانيونس – القرارة
هل حققت المساجد في فلسطين رسالتها؟
أفكار وأنشطة تربوية لطلاب وطالبات جلسات التحفيظ القرآنية في المساجد
أثر المسجد في بناء شخصية الطفل
مسجد النصر - بيت حانون
نسيان التشهد الأوسط في حق الإمام والمأموم المنفرد
ثقة مهزوزة
مسجد الشهيد عز الدين القسام - النصيرات
الإمامة مش دقارة!
الداعية بين اللين والشدة
المساجد والمنابر رسالة ومنهج  [3-1]
دور المساجد في كسر الحصار عن غزة
حول الخطاب المسجدي يوم الجمعة (ملامح إصلاحية)
تصور لأنشطة وأفكار إبداعية خاصة بشهر رمضان المبارك
مسجد عبد الله عزام - النصيرات
المعرض الدعوي المسجدي بعنوان: (جراحات أمتنا)
مسجد الصابرين - حي الرمال
الهواتف الذكية والخطب المنبرية
حملة التحذير من الشعارات الغربية والإباحية على الملابس
مسجد بدر - رفح
خمسون وسيلة وفكرة للدعوة في المسجد
اللائحة الداخلية لمجلس إدارة المسجد
مسجد الأبرار - الشابورة
مسجد عابدين - خربة العدس
مشروع تثبيت حفظ القرآن الكريم لدى طلاب مراكز التحفيظ في المساجد
الإِجازَةُ الصَّيْفِيَّةُ وَاسْتِثْمارُ الوَقْتِ
مشروع عمرة النخبة لطلبة العلم الشرعي والعاملين في إدارة الأنشطة المسجدية
الرفق واللين يا دعاة الحق المبين
العَوْدَةُ إلى اللهِ سَبِيلُ النَّصْرِ وَالتَّمْكِينِ
مشروع جدد حياتك .. وخمس حملات دعوية
علامات القلب السليم
الشخصية المتميزة للمسلم الداعية والواعية
الأُسر العاملة في المساجد بين النظرية والتطبيق العملي
مسجد طارق بن زياد - رفح
ثقافة الوفاق
الإخلاص
أفكار دعوية لإمام المسجد
مسجد التوبة - حي الدرج
الأخلاق أولاً
الفهمَ الفهمَ يا شباب الصحوة
آذان صاحب الصوت الندي
مسجد الشهيد عبد العزيز الرنتيسي - منطقة معا
مسجد صلاح الدين الأيوبي - رفح الشرقية
ألبوم صور عمرة النخبة الثانية
مسجد الشهداء - خانيونس
حملة البر لإيقاظ المسلمين لصلاة الفجر
لماذا يهرب الناس من المساجد؟
ما حكم الصدقة على السائلين في المسجد؟
خطة دعوية تنفيذية لحملة .. "حياة بلا تدخين"
مسجد الشهيد - النصيرات - أرض أبو عريبان
الجهادُ بالمالِ قبلَ الجهادِ بالنفسِ
القلب أهميته ومكانته
مسجد الأبرار - القرارة
الشروط المتفق عليها لصحة الأذان
دعوة للتغيير
المسجد العمري الكبير – حي الدرج
مسجد الشهيد طارق أبو الحصين - رفح
مسجد أبو بكر الصديق - حي الأمل
التعاون الدعوي
المساجد .. عمّارها زوّارها
مشروع "ضع بصمتك" التنافسية المسجدية
مشروع القائد الصغير .. المخيم التدريبي لأشبال المساجد المميزين
مسجد أبو بكر الصديق – حي البرازيل
التوسط في الولاء
من أدوية القلب المريض ذكر الله
النفس .. "أوصافها وخطورتها على القلب"
ما قبل الصعود للمنبر
مسجد مصعب بن عمير - النصيرات
مشروع إنشاء مراكز شعاع الخير للتوعية الإسلامية
دورة تدريبية لصيانة وتجليد المصاحف الشريفة
التشاح في الأذان والإقامة
مسجد الإمام الشافعي - غرب خانيونس
أطلقوا العنان للمبادرات الشبابية !
مسجد أبو أيوب الأنصاري - شارع يافا
أفكار لاستيعاب الجدد من رواد المساجد
مسئولية الإمام إذا كان عالماً
مسجد الكبير - خانيونس
الخطباء والعلماء والقراء
خصائص الفكر الإسلامي
الأسس العامة للفكر الإسلامي
تجديد الفكر الإسلامي بين الجمود والجحود
المسجد ودوره في حماية الشباب من الانحراف
مسجد خليل الرحمن - خربة العدس
القٌدس مِحَكٌّ الرِجال
مسجد الحق - الفالوجا
تضحية زائفة
تحديد مفهوم الغلو ضرورة لمعالجة الغلو
خطة دعوية للارتقاء بالمخيمات الصيفية المسجدية
فلنحرص يوميا على تلاوة القرآن ولنجعله يؤثر فينا
الاهْتِمامُ واللامُبالاةُ فِي ضُوْءِ الشَّرِيْعَةِ الإِسْلامِيَّةِ
أقسام القلوب
أفكار وأنشطة دعوية لنصرة رسول البشرية
مسجد الإيمان - الشيخ رضوان
رفع الصوت بالأذان والإقامة
تصور لإقامة دورة متقدمة لتأهيل الدعاة والداعيات إلى الله
مسجد سلمان الفارسي - رفح الغربية
ضوابط تجديد الفكر الإسلامي
الصدقة في رمضان
أنشطة وأفكار إبداعية لاستغلال العطلة الصيفية
الأعياد في الإسلام طُهْرٌ وتواصلٌ وأفراح
مسابقة ثقافية لكبار السن من رواد المساجد
شعارات جوفاء
مسجد الشهيد صلاح شحادة - النصيرات
مهارات العمل الجماعي المسجدي
أوقات مهدرة .. واجبات ضائعة
المسجد الإلكتروني .. آفاق دعوية متجددة
اختلاف نية الإمام والمأموم
آثار ومفاسد التطلع للإمارة على الداعية
مسجد خالد بن الوليد - حي السلام
أهمية خطبة الجمعة
مشروع الكاريكاتير الإسلامي
استعد لشهر رمضان
حملة إحياء سُنة السواك
مسجد دير البلح القديم - البلد
الزيارات الاجتماعية الدعوية لبيوت غير الملتزمين بالمسجد
الأَسْرَارُ الخَفِيَّةُ فِي صَلَاةِ الفَجْرِ البَهِيَّةِ
المساجد والمنابر رسالة ومنهج  [3-2]
مسجد أسيد بن خضر – بني سهيلا
مسجد السلام - القرارة
اختلال النية
الأذان شعار أهل الإسلام
التخطيط التنفيذي للأنشطة المسجدية
مِنْ أَسْبَابِ تَفْرِيجِ الكَرْبِ: الاسْتِغْفَارُ
حملة [استقم .. لأنك مسلم]
الإمام البنا وأدب الخلاف وفقه الاختلاف
مسجد الشهداء - النصيرات
عشرون وسيلة لإنجاح اجتماعات إدارة المسجد
فعاليات مسجدية لنصرة أسرانا البواسل في سجون الاحتلال الصهيوني
الأَخْذُ بِالأَسْبَابِ فِي حَياةِ الأَنْبِياءِ وَالصَّالِحِينَ
ما حكم رفع الصوت في المسجد والجهر فيه؟
الإنسان أولا!
مظاهر التجديد في الفكر الإسلامي
مسجد أبو بكر الصديق - عبسان الكبيرة
حوار خاص مع د. خالد أبو شادي - داعية إسلامي
تهنئة بالحصول على درجة الماجستير في القيادة والإدارة
إلَّا اخْتارَ أصْعَبَهُما!
اللوحة الإلكترونية الدعوية المسجدية
أربعون وسيلة وفكرة للدعوة داخل المسجد
فعالية تعزيز روح الصبر والاحتساب لدى مرضى السرطان
إمام المسجد ودوره التعليمي والتربوي
مسجد الرحمن - النصيرات
مسجد علي بن مروان - حي التفاح
مسجد الشهيد حسن البنا – النصيرات
آداب المسجد للرجال والنساء
كيف نضع خطة العام الدعوية؟
مسجد عثمان بن عفان - رفح
مسجد بلال بن رباح - النصيرات
مفارقة الإمام .. وأقوال العلماء فيها
أفكار دعوية ومسجدية لمواسم الأعياد (عيد الفطر، وعيد الأضحى) المباركين
التجديد في الفكر الإسلامي .. المفهوم والحاجة إليه
مسجد «المؤيد شيخ» درة المساجد المعلقة بالقاهرة
المتخصص في الإمامة في الصلاة الأكثر حفظا وقراءة
الانضباط التنظيمي
مسجد الأبرار - الوسطى
ما حكم الأكل والنوم في المسجد؟
الابْتِزَازُ الالِكْترُوني
أدب الاختلاف
الإيجابية الفاعلة .. هدي نبوي
مسجد قباء - جباليا
مسجد الشهيد طارق أبو الحصين - رفح
مسجد النور -حي كندا
استراتيجيات مقترحة لإقامة المخيمات الصيفية
مسجد السيد علي المغربي - حي الشجاعية
موقف الإمام ممن مات وهو تارك للصلاة
مسجد بلال بن رباح - تل السلطان
مسجد حذيفة بن اليمان - رفح الغربية
مسجد الصفاء - البريج
أهمية مبادئ الإدارة في الدعوة
ضرورة القراءة والمطالعة في حياة المرأة الداعية
التفكير فريضة إسلامية
إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْكَ الدُّنْيا فَقُلْ: "يَا اللهُ"
واجب العلماء والمربين نحو القدس
الداعية وخدمة الناس
التواصل مع الأقران وغيرهم في حياة الداعية
مسجد التقوى - خانيونس
مهارة اتخـاذ القــرار في الفعاليات والأنشطة المسجدية
مسجد التوبة - عبسان الكبيرة
أعمالٌ تُطيلُ العُمُرَ وتَزيدُ في الحسَناتِ
مسجد السيد هاشم - حي الدرج
مسجد الإصلاح – حي الشجاعية
مسجد الصحابي معاذ بن جبل - رفح
اعتكاف العشر الأواخر من شهر رمضان .. سنّة نبويّة وفعالية دعويّة تربويّة
مسجد الأنصاري سعد بن معاذ - حي الجنينة
مسجد حمزة بن عبد المطلب - خربة العدس
مشروع اللوحات الدعوية في الطرقات والمرافق العامة
مسجد الرحمة - حي الأمل
مسجد سعد بن معاذ - حي الجنينة
أئمة المساجد.. ومسؤولية التوجيه
الخطاب الدعوي بين العامة والخاصة
أنشطة اجتماعية تنفذها اللجنة الاجتماعية في المسجد
مسجد القادسية - المغراقة
برنامج إيماني للاستفادة من أيام ذي الحجة
مسجد الرضوان - خزاعة
إدارة النشاط وبناء الفريق المسجدي الفعّال
مشروع داعية الغد القرآني
التفويض في الفعاليات والأنشطة الدعوية المسجدية
مسجد الدار قطني - حي الشجاعية
مسجد الهدى - النصيرات
مشروع {صلاتي نجاتي} التربوي
المسجد الأبيض - الشاطئ
مسجد الأمين - الرمال الجنوبي
أخْلاقِيّاتُ الفَقِيْرِ!
أَزْمَةُ الفَهْمِ وعَلاقَتُها بِالْغُلُوِّ وَالتَّطَرُّفِ
أثر الذنوب على القلوب
أخطاء المؤذنين
مسجد الفاروق - خانيونس
الانْحِرَافُ الفِكْرِي..أَسْبَابٌ وَحُلُولٌ
وَلِلَّهِ الْعِزَّةُ وَلِرَسُولِهِ وَلِلْمُؤْمِنِينَ
اسْتِعْلاءُ الإِيمَانِ .. لا يُطاوِلُهُ الطُّغْيانُ
مسجد التقوى – الوسطى
آفَةُ الإسْرافِ
آدابُ الزيارةِ والزياراتِ المفاجئةِ في الإسلامِ
أسباب مرض القلب وقسوته
مسجد البشير - رفح الشرقية
مسجد المجمع الإسلامي - دوار بني سهيلا
أضواء على خطبة الجمعة وصفات الخطيب الناجح
الشخصيات الأساسية لإدارة المسجد
طريقنا نحو طفل قلبه معلق بالمسجد
الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.. مفهوم أممي
الفوضوية
المكتبة الدعوية المفتوحة "اقرأ واستفد"
قلة الزاد العلمي
إعداد جدول الدروس في المسجد
مسجد الشيخ أحمد ياسين - المغازي
الشتاء أحكام وآداب
مسجد أبو أيوب الأنصاري - حي التفاح
من أدوية القلب المريض: الاستغفار
اختيار المؤذن صاحب الصوت الجميل المرتفع
مسجد الإسراء "الحصري" - حي الشيخ رضوان
أَفْضَلُ الأَعْمالِ التِي يُمْكِنُ أَنْ نَتَقَرَّبَ بِهَا إِلى اللهِ
الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وضوابطه الشرعية
الصيام تربية لروح الإرادة والمقاومة في الأمة
مسجد الاستقامة - القرارة
أتاكم رمضان
مشروع دروس تقوية للطلاب بطيئي التعلم والاستيعاب
وصايا لإمام المسجد
مسجد الرحمن - وسط مخيم دير البلح
مسجد الشيخ خالد - حي الدرج
الرحمة والحب
النظرة سهم من سهام إبليس فاحذر على قلبك منها
نماذج من محاسبة السلف لأنفسهم
مسجد السيدة رقية - حي الشجاعية
مسجد الشيخ فرج - حي الدرج
تصور لإقامة فعاليات مسجدية في الذكرى السنوية للنكبة الفلسطينية
دور الخطيب في نصرة القضية الفلسطينية
مسجد الجمعية الإسلامية - النصيرات
مسجد أبو بكر الصديق - البريج
علاج القلب من استيلاء النفس الأمارة بالسوء عليه
مسجد سعد بن أبي وقاص - تل السطان
مسجد الأمين - عبسان الكبيرة
ضعف الصلة بالله
طاعة مفقودة
يوم تُبْلى السرائرُ
إِذَا انْتَقَدْتَّ فَكُنْ نَفْسَكَ!
الوسطية والاعتدال
مسجد الألباني - خانيونس
إضاعة الوقت في رمضان
مسجد آل ياسر "أبو مغيصيب" - خانيونس
مصطلح المسجد
هذا البراء فأين الولاء؟
فوائد محاسبة النفس
مسجد السنة - النصيرات
الاستيعاب في الدعوة والداعية
مسجد التوفيق – حي الشجاعية
الأسبوع الدعوي: "الحج .. ورحلة القلوب إلى الله"
أيها المؤذن! إياك وتحمل الإثم
التعاون بالمعروف بين إدارة المسجد وأهل الحي لإزالة المنكرات
مسجد الشيخ عبد الله الأيبكي - حي التفاح
أفكار لتبادل الزيارات بين المساجد
المسجد دوره ومكانته في موضوعات القصة الإسلامية المعاصرة
حملة دعوية مسجدية بعنوان: (ذكر الله حياة)

بين الإسلام الفكر الإسلامي

د. يوسف علي فرحات – داعية إسلامي منذ 0 ثانية 41

يُعَرِّف البعض الفكر الإسلامي بأنه:  ذلك التصور الناشئ من تفاعل العقل الإسلامي مع النصوص الأزلية الخالدة لهذا الدين المتمثلة بالقرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة، أو هو مجموعة العلوم والمعارف القائمة على أسس وموازين إسلامية.

ومن خلال هذين التعريفين يَحسنُ بنا أن ننوه: "أن الفكر الإسلامي عبارة عن إفراز عقلي لذا فهو معرض للخطأ والصواب والقبول والرد".

وبناءً عليه فمن الخطأ أن نستعمل "الفكر الإسلامي" أو "الفكرة الإسلامية" بمعنى الإسلام، فهذا خلط بين "الوحي" الذي هو الإسلام والذي يحمل سمة العصمة والقداسة وبين الفكر الذي ليس هذا شأنه. [انظر: د. محسن عبد الحميد، المذهبية الإسلامية والتغيير الحضاري، ص 18 وتجديد الفكر الإسلامي للمؤلف نفسه، ص42].

وإذا كان الفكر الإسلامي كما يقول الدكتور حسن الترابي: هو التفاعل بين عقل المسلمين وأحكام الدين الأزلية الخالدة، فإن العقل هنا عامل متغير وليس ثابت فهو يتبدل مع صروف الدهر وتراكم المعارف وتنوع التجارب، وكذلك فهو يرى أن الفكر الإسلامي كسب بشري يطرأ عليه ما يطرأ على سائر الحادثات من البلى والتجديد والتقادم.

فالفكر الإسلامي: هو نتاج وانعكاس لمحاولات المسلمين في تنزيل قيم وتعاليم الدين منزل الواقع، فإذا كان جانب قيم الإسلام وتعاليمه تنزع نحو الثبات فإن الواقع يمور بالحركة والتغيرات، ونتيجة لهذه المزاوجة تظهر لنا وسطية الإسلام التي وثقت العلاقة ما بين الفكر والواقع وعلى ضوء ضوابط ومعالم محددة لمجالات تحرك الفكر وضبط لمسيرة ومنهجية هذا الفكر ليضمن له الأصالة في عدم الخروج عن مبادئ الدين أو الزيغ عن قيمه الراشدة، والمعاصرة في عدم مخاصمة الواقع والهروب منه إلى السكون الروحي والتصوف المستنكف.

 كما أنه ليس كل ما أنتجه المسلمون يصح أن نصفه بأنه إسلامي، إنما يُوصف الفكر الملتزم بالإسلامي فقط بأنه إسلامي، وتنطبق هذه الحقيقة على كل إنتاج فني وأدبي أيضاً، كما انطبقت على كل إنتاج فكري؛ فلا نسمي الإنتاج الأدبي بأنه أدب إسلامي، إلا إذا كان ملتزماً بالقيم والموازين الإسلامية.

والفكر الإسلامي لا تجب الطاعة له، إلا بقدر ما فيه من تمثيل لكتاب الله ورسالة السماء، والفرق بين الإسلام والفكر الإسلامي، هو الفرق بين ما لله وما للإنسان، والصلة بين الأمرين هي الصلة بين شيئين، أحدهما قام على الآخر، واستند إليه في قيامه ووجوده، ولكن لا على أنه يصوره تمام التصوير، أو يكون معبراً عنه تعبير المثل للمثل.

فالفكر الإسلامي لا يخرج عن كونه فكراً إنسانياً في دائرة الإسلام، ودائرة الإسلام، أو دائرة أي دين آخر، لا تحول مطلقاً دون اختلاف الفكر الإنساني، فما دام فكراً إنسانياً وصنعة عقلية للإنسان، فالاختلاف فيه أحياناً ألصق مظاهره وأقربها إليه. ولهذا الاختلاف في الفكر الإسلامي: لا يعبر رأي مفكر في اتجاه من اتجاهاته، ولا رأي حفنة المفكرين في اتجاهاتهم المختلفة عن الإسلام تمام التعبير، لذا سيظل الإسلام نعمة السماء، وسيظل الفكر الإسلامي صنعة الإنسان في أرض المسلمين. ومن يجعل من الفكر الإسلامي هو الإسلام، يجعل في الواقع إسلامات عديدة مختلفة لدين الله الواحد.

لقد كانت بدايات الفكر الإسلامي: قائمة على أساس من الاجتهاد الخالص الحر، لذا وجدنا طابع هذا الفكر الصدق، والانطلاق إلى الأمام، ولا نكاد نلمس فيه خصومة خارجة عن روح النظر السليم بين المختلفين في موضوعاته وقضاياه.

ولكن تطور الفكر الإسلامي الأصيل لم يستمر في اتجاهه الذي سلكه أولاً ولم يستصحب معه مبدأ "الحركة" في سيره، وهو مبدأ الاجتهاد، بل مال إلى اتجاه آخر، وهو الفكر الأجنبي الذي اقتحم الجماعة الإسلامية على عهد المأمون، وفرض نفسه على الحياة الفكرية الإسلامية يومئذ ٍ وبعدئذٍ، وبمشاركة الفكر الأجنبي الإسلام نفسه في تغذية الفكر الإسلامي، لقحت الاتجاهات الفكرية والمذاهب المختلفة في الجماعات الإسلامية ببواعث وغايات أخرى.

ولقد عرفت في الجماعة الإسلامية -بعد ترجمة الفكر الإغريقي الوثني الفلسفي والفكر الشرقي الديني الإشراقي، والبرهمي- علوم المنطق والفلسفة الإلهية والطبيعة والتنسك الإشراقي، لذا لم تنج آثار الفكر الإسلامي من تفسير وفقه وأصول فقه من التأثر بهذه العلوم المترجمة والمستحدثة بعد نقلها إلى اللغة العربية.

 إن الفكر الأجنبي الذي نُقل إلى اللغة العربية لم يقتصر أثره السلبي على توجيه بعض العلوم وجهة أخرى تضاد وجهتها الأصلية، بل تجاوز ذلك كله ليخلق اتجاهات أخرى تناوئ الإسلام، وذلك بما حمله هذا الفكر الدخيل من عناصر فلسفية وثنية وعناصر أخرى برهمية هندية. فهذا الفكر الأجنبي مثلاً حمل معه عقيدة وحدة الوجود الشاملة، وهي أن ما في الكون -مع كثرته- تجلٍّ لشئٍ واحد وتفصيل لموجود واحد، هو العلة والأصل، فهذا المعبود المقدس جوهر الوجود، وحالٌّ في هذه الكثرة اللانهائية من الكائنات المشاهدة.

وبجانب تأثر الفكر الإسلامي بهذا الفكر الدخيل، نلحظ أنه قد وقع في طريق هذا الفكر ما جعله يعجز عن الاستمرار في الحركة البنائية، التي بدأها بداية أصيلة أول ما درج في الحياة، والتي بلغت أوجها عند نهاية القرن الثالث الهجري، حيث أصيب الفكر الإسلامي بعد ذلك بالجمود، وذلك عندما منع الاجتهاد في استنباط الأحكام وفهم النصوص.

تعطَّل إذن الفكر الإسلامي وجمد ونسي القرآن، ونسيت السنة، وانتقل التقويم إلى المذاهب وإلى كتاب الإنسان بعد كتاب الله، وشارك الإنسان الله في عصمة قوله. وشاعت خرافات، وأوهام لا حصر لها في البيئة الإسلامية عرَّضتها بعد قليل للانهيار. ولم يبق الإسلام دين المبادئ التي يعرف بها الأشخاص، إذ أصبح التقديس للأشخاص الذين تعرف بهم المبادئ. ولم يبق دين الجماعة كلها، إذ أصبحت الأمة طوائف ذات مذاهب وعقائد شتى.

ثم ضعفت الدولة وانهارت وسقطت سلطتها العامة على الأقاليم وانقسمت إلى دويلات. فلما ضعفت الجماعة الإسلامية في تفكيرها وفي إيمانها وفي روابطها وفي وحدتها، ضعفاً أغرى بها الغزاة من الخارج، ماتت فيها روح المقاومة فاقتحمها التتار في الشرق وغزاها الصليبيون من الغرب. تلك كان حالها في القرن السابع الهجري وما قبله. [انظر: ليس من الإسلام، للشيخ محمد الغزالي ص135-168].

ولكن بالرغم من كل ذلك يبقى الأمل معقوداً، كي يستعيد الفكر الإسلامي قوته ويرجع إلى أصالته، فلا تخلو مرحلة من مراحل التاريخ الإسلامي من مجددين أو قائم لله بحجة، وقد وجد في أمتنا من تعقَّب مظاهر الانحراف في هذا الفكر وقاومه، ومن أراد أن يتعرف على هؤلاء المجددين، فنوصيه بقراءة كتاب "رجال الفكر والدعوة في الإسلام" للعلامة أبي الحسن الندوي -رحمه الله-. 

مقالات مشابهة

بين الإسلام الفكر الإسلامي

منذ 0 ثانية

د. يوسف علي فرحات – داعية إسلامي

ثقة مهزوزة

منذ 7 دقيقة

أ. محمد عبده - باحث شرعي

الرفق واللين يا دعاة الحق المبين

منذ 1ساعة

د. يوسف علي فرحات – داعية إسلامي

علامات القلب السليم

منذ 2 ساعة

د. يوسف على فرحات – داعية إسلامي

الوسائط

هدفنا الارتقاء بأداء العاملين في إدارة المساجد وتطوير الأنشطة المسجديةإقرء المزيد عنا

كُن على تواصل !!

آخر الأخبار

بين الإسلام الفكر الإسلامي

منذ 0 ثانية41
مسجد أبو بكر الصديق - خانيونس – القرارة

منذ 20 ثانية45
هل حققت المساجد في فلسطين رسالتها؟

منذ 44 ثانية22
Masjedna © Copyright 2019, All Rights Reserved Design and development by: Ibraheem Abd ElHadi