شريط الأخبار

التفكير فريضة إسلامية
تضحية زائفة
تهنئة بالحصول على درجة الماجستير في القيادة والإدارة
الجهادُ بالمالِ قبلَ الجهادِ بالنفسِ
مسجد الشيخ خالد - حي الدرج
حملة [استقم .. لأنك مسلم]
أطلقوا العنان للمبادرات الشبابية !
اختلال النية
بين الإسلام الفكر الإسلامي
مسجد أبو بكر الصديق - خانيونس – القرارة
هل حققت المساجد في فلسطين رسالتها؟
أفكار وأنشطة تربوية لطلاب وطالبات جلسات التحفيظ القرآنية في المساجد
أثر المسجد في بناء شخصية الطفل
مسجد النصر - بيت حانون
نسيان التشهد الأوسط في حق الإمام والمأموم المنفرد
ثقة مهزوزة
مسجد الشهيد عز الدين القسام - النصيرات
الإمامة مش دقارة!
الداعية بين اللين والشدة
المساجد والمنابر رسالة ومنهج  [3-1]
دور المساجد في كسر الحصار عن غزة
حول الخطاب المسجدي يوم الجمعة (ملامح إصلاحية)
تصور لأنشطة وأفكار إبداعية خاصة بشهر رمضان المبارك
مسجد عبد الله عزام - النصيرات
المعرض الدعوي المسجدي بعنوان: (جراحات أمتنا)
مسجد الصابرين - حي الرمال
الهواتف الذكية والخطب المنبرية
حملة التحذير من الشعارات الغربية والإباحية على الملابس
مسجد بدر - رفح
خمسون وسيلة وفكرة للدعوة في المسجد
اللائحة الداخلية لمجلس إدارة المسجد
مسجد الأبرار - الشابورة
مسجد عابدين - خربة العدس
مشروع تثبيت حفظ القرآن الكريم لدى طلاب مراكز التحفيظ في المساجد
الإِجازَةُ الصَّيْفِيَّةُ وَاسْتِثْمارُ الوَقْتِ
مشروع عمرة النخبة لطلبة العلم الشرعي والعاملين في إدارة الأنشطة المسجدية
الرفق واللين يا دعاة الحق المبين
العَوْدَةُ إلى اللهِ سَبِيلُ النَّصْرِ وَالتَّمْكِينِ
مشروع جدد حياتك .. وخمس حملات دعوية
علامات القلب السليم
الشخصية المتميزة للمسلم الداعية والواعية
الأُسر العاملة في المساجد بين النظرية والتطبيق العملي
مسجد طارق بن زياد - رفح
ثقافة الوفاق
الإخلاص
أفكار دعوية لإمام المسجد
مسجد التوبة - حي الدرج
الأخلاق أولاً
الفهمَ الفهمَ يا شباب الصحوة
آذان صاحب الصوت الندي
مسجد الشهيد عبد العزيز الرنتيسي - منطقة معا
مسجد صلاح الدين الأيوبي - رفح الشرقية
ألبوم صور عمرة النخبة الثانية
مسجد الشهداء - خانيونس
حملة البر لإيقاظ المسلمين لصلاة الفجر
لماذا يهرب الناس من المساجد؟
ما حكم الصدقة على السائلين في المسجد؟
خطة دعوية تنفيذية لحملة .. "حياة بلا تدخين"
مسجد الشهيد - النصيرات - أرض أبو عريبان
القلب أهميته ومكانته
مسجد الأبرار - القرارة
الشروط المتفق عليها لصحة الأذان
دعوة للتغيير
المسجد العمري الكبير – حي الدرج
مسجد الشهيد طارق أبو الحصين - رفح
مسجد أبو بكر الصديق - حي الأمل
التعاون الدعوي
المساجد .. عمّارها زوّارها
مشروع "ضع بصمتك" التنافسية المسجدية
مشروع القائد الصغير .. المخيم التدريبي لأشبال المساجد المميزين
مسجد أبو بكر الصديق – حي البرازيل
التوسط في الولاء
من أدوية القلب المريض ذكر الله
النفس .. "أوصافها وخطورتها على القلب"
ما قبل الصعود للمنبر
مسجد مصعب بن عمير - النصيرات
مشروع إنشاء مراكز شعاع الخير للتوعية الإسلامية
دورة تدريبية لصيانة وتجليد المصاحف الشريفة
التشاح في الأذان والإقامة
مسجد الإمام الشافعي - غرب خانيونس
مسجد أبو أيوب الأنصاري - شارع يافا
أفكار لاستيعاب الجدد من رواد المساجد
مسئولية الإمام إذا كان عالماً
مسجد الكبير - خانيونس
الخطباء والعلماء والقراء
خصائص الفكر الإسلامي
الأسس العامة للفكر الإسلامي
تجديد الفكر الإسلامي بين الجمود والجحود
المسجد ودوره في حماية الشباب من الانحراف
مسجد خليل الرحمن - خربة العدس
القٌدس مِحَكٌّ الرِجال
مسجد الحق - الفالوجا
تحديد مفهوم الغلو ضرورة لمعالجة الغلو
خطة دعوية للارتقاء بالمخيمات الصيفية المسجدية
فلنحرص يوميا على تلاوة القرآن ولنجعله يؤثر فينا
الاهْتِمامُ واللامُبالاةُ فِي ضُوْءِ الشَّرِيْعَةِ الإِسْلامِيَّةِ
أقسام القلوب
أفكار وأنشطة دعوية لنصرة رسول البشرية
مسجد الإيمان - الشيخ رضوان
رفع الصوت بالأذان والإقامة
تصور لإقامة دورة متقدمة لتأهيل الدعاة والداعيات إلى الله
مسجد سلمان الفارسي - رفح الغربية
ضوابط تجديد الفكر الإسلامي
الصدقة في رمضان
أنشطة وأفكار إبداعية لاستغلال العطلة الصيفية
الأعياد في الإسلام طُهْرٌ وتواصلٌ وأفراح
مسابقة ثقافية لكبار السن من رواد المساجد
شعارات جوفاء
مسجد الشهيد صلاح شحادة - النصيرات
مهارات العمل الجماعي المسجدي
أوقات مهدرة .. واجبات ضائعة
المسجد الإلكتروني .. آفاق دعوية متجددة
اختلاف نية الإمام والمأموم
آثار ومفاسد التطلع للإمارة على الداعية
مسجد خالد بن الوليد - حي السلام
أهمية خطبة الجمعة
مشروع الكاريكاتير الإسلامي
استعد لشهر رمضان
حملة إحياء سُنة السواك
مسجد دير البلح القديم - البلد
الزيارات الاجتماعية الدعوية لبيوت غير الملتزمين بالمسجد
الأَسْرَارُ الخَفِيَّةُ فِي صَلَاةِ الفَجْرِ البَهِيَّةِ
المساجد والمنابر رسالة ومنهج  [3-2]
مسجد أسيد بن خضر – بني سهيلا
مسجد السلام - القرارة
الأذان شعار أهل الإسلام
التخطيط التنفيذي للأنشطة المسجدية
مِنْ أَسْبَابِ تَفْرِيجِ الكَرْبِ: الاسْتِغْفَارُ
الإمام البنا وأدب الخلاف وفقه الاختلاف
مسجد الشهداء - النصيرات
عشرون وسيلة لإنجاح اجتماعات إدارة المسجد
فعاليات مسجدية لنصرة أسرانا البواسل في سجون الاحتلال الصهيوني
الأَخْذُ بِالأَسْبَابِ فِي حَياةِ الأَنْبِياءِ وَالصَّالِحِينَ
ما حكم رفع الصوت في المسجد والجهر فيه؟
الإنسان أولا!
مظاهر التجديد في الفكر الإسلامي
مسجد أبو بكر الصديق - عبسان الكبيرة
حوار خاص مع د. خالد أبو شادي - داعية إسلامي
إلَّا اخْتارَ أصْعَبَهُما!
اللوحة الإلكترونية الدعوية المسجدية
أربعون وسيلة وفكرة للدعوة داخل المسجد
فعالية تعزيز روح الصبر والاحتساب لدى مرضى السرطان
إمام المسجد ودوره التعليمي والتربوي
مسجد الرحمن - النصيرات
مسجد علي بن مروان - حي التفاح
مسجد الشهيد حسن البنا – النصيرات
آداب المسجد للرجال والنساء
كيف نضع خطة العام الدعوية؟
مسجد عثمان بن عفان - رفح
مسجد بلال بن رباح - النصيرات
مفارقة الإمام .. وأقوال العلماء فيها
أفكار دعوية ومسجدية لمواسم الأعياد (عيد الفطر، وعيد الأضحى) المباركين
التجديد في الفكر الإسلامي .. المفهوم والحاجة إليه
مسجد «المؤيد شيخ» درة المساجد المعلقة بالقاهرة
المتخصص في الإمامة في الصلاة الأكثر حفظا وقراءة
الانضباط التنظيمي
مسجد الأبرار - الوسطى
ما حكم الأكل والنوم في المسجد؟
الابْتِزَازُ الالِكْترُوني
أدب الاختلاف
الإيجابية الفاعلة .. هدي نبوي
مسجد قباء - جباليا
مسجد الشهيد طارق أبو الحصين - رفح
مسجد النور -حي كندا
استراتيجيات مقترحة لإقامة المخيمات الصيفية
مسجد السيد علي المغربي - حي الشجاعية
موقف الإمام ممن مات وهو تارك للصلاة
مسجد بلال بن رباح - تل السلطان
مسجد حذيفة بن اليمان - رفح الغربية
مسجد الصفاء - البريج
أهمية مبادئ الإدارة في الدعوة
ضرورة القراءة والمطالعة في حياة المرأة الداعية
إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْكَ الدُّنْيا فَقُلْ: "يَا اللهُ"
واجب العلماء والمربين نحو القدس
الداعية وخدمة الناس
التواصل مع الأقران وغيرهم في حياة الداعية
مسجد التقوى - خانيونس
مهارة اتخـاذ القــرار في الفعاليات والأنشطة المسجدية
مسجد التوبة - عبسان الكبيرة
أعمالٌ تُطيلُ العُمُرَ وتَزيدُ في الحسَناتِ
مسجد السيد هاشم - حي الدرج
مسجد الإصلاح – حي الشجاعية
مسجد الصحابي معاذ بن جبل - رفح
اعتكاف العشر الأواخر من شهر رمضان .. سنّة نبويّة وفعالية دعويّة تربويّة
مسجد الأنصاري سعد بن معاذ - حي الجنينة
مسجد حمزة بن عبد المطلب - خربة العدس
مشروع اللوحات الدعوية في الطرقات والمرافق العامة
مسجد الرحمة - حي الأمل
مسجد سعد بن معاذ - حي الجنينة
أئمة المساجد.. ومسؤولية التوجيه
الخطاب الدعوي بين العامة والخاصة
أنشطة اجتماعية تنفذها اللجنة الاجتماعية في المسجد
مسجد القادسية - المغراقة
برنامج إيماني للاستفادة من أيام ذي الحجة
مسجد الرضوان - خزاعة
إدارة النشاط وبناء الفريق المسجدي الفعّال
مشروع داعية الغد القرآني
التفويض في الفعاليات والأنشطة الدعوية المسجدية
مسجد الدار قطني - حي الشجاعية
مسجد الهدى - النصيرات
مشروع {صلاتي نجاتي} التربوي
المسجد الأبيض - الشاطئ
مسجد الأمين - الرمال الجنوبي
أخْلاقِيّاتُ الفَقِيْرِ!
أَزْمَةُ الفَهْمِ وعَلاقَتُها بِالْغُلُوِّ وَالتَّطَرُّفِ
أثر الذنوب على القلوب
أخطاء المؤذنين
مسجد الفاروق - خانيونس
الانْحِرَافُ الفِكْرِي..أَسْبَابٌ وَحُلُولٌ
وَلِلَّهِ الْعِزَّةُ وَلِرَسُولِهِ وَلِلْمُؤْمِنِينَ
اسْتِعْلاءُ الإِيمَانِ .. لا يُطاوِلُهُ الطُّغْيانُ
مسجد التقوى – الوسطى
آفَةُ الإسْرافِ
آدابُ الزيارةِ والزياراتِ المفاجئةِ في الإسلامِ
أسباب مرض القلب وقسوته
مسجد البشير - رفح الشرقية
مسجد المجمع الإسلامي - دوار بني سهيلا
أضواء على خطبة الجمعة وصفات الخطيب الناجح
الشخصيات الأساسية لإدارة المسجد
طريقنا نحو طفل قلبه معلق بالمسجد
الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.. مفهوم أممي
الفوضوية
المكتبة الدعوية المفتوحة "اقرأ واستفد"
قلة الزاد العلمي
إعداد جدول الدروس في المسجد
مسجد الشيخ أحمد ياسين - المغازي
الشتاء أحكام وآداب
مسجد أبو أيوب الأنصاري - حي التفاح
من أدوية القلب المريض: الاستغفار
اختيار المؤذن صاحب الصوت الجميل المرتفع
مسجد الإسراء "الحصري" - حي الشيخ رضوان
أَفْضَلُ الأَعْمالِ التِي يُمْكِنُ أَنْ نَتَقَرَّبَ بِهَا إِلى اللهِ
الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وضوابطه الشرعية
الصيام تربية لروح الإرادة والمقاومة في الأمة
مسجد الاستقامة - القرارة
أتاكم رمضان
مشروع دروس تقوية للطلاب بطيئي التعلم والاستيعاب
وصايا لإمام المسجد
مسجد الرحمن - وسط مخيم دير البلح
الرحمة والحب
النظرة سهم من سهام إبليس فاحذر على قلبك منها
نماذج من محاسبة السلف لأنفسهم
مسجد السيدة رقية - حي الشجاعية
مسجد الشيخ فرج - حي الدرج
تصور لإقامة فعاليات مسجدية في الذكرى السنوية للنكبة الفلسطينية
دور الخطيب في نصرة القضية الفلسطينية
مسجد الجمعية الإسلامية - النصيرات
مسجد أبو بكر الصديق - البريج
علاج القلب من استيلاء النفس الأمارة بالسوء عليه
مسجد سعد بن أبي وقاص - تل السطان
مسجد الأمين - عبسان الكبيرة
ضعف الصلة بالله
طاعة مفقودة
يوم تُبْلى السرائرُ
إِذَا انْتَقَدْتَّ فَكُنْ نَفْسَكَ!
الوسطية والاعتدال
مسجد الألباني - خانيونس
إضاعة الوقت في رمضان
مسجد آل ياسر "أبو مغيصيب" - خانيونس
مصطلح المسجد
هذا البراء فأين الولاء؟
فوائد محاسبة النفس
مسجد السنة - النصيرات
الاستيعاب في الدعوة والداعية
مسجد التوفيق – حي الشجاعية
الأسبوع الدعوي: "الحج .. ورحلة القلوب إلى الله"
أيها المؤذن! إياك وتحمل الإثم
التعاون بالمعروف بين إدارة المسجد وأهل الحي لإزالة المنكرات
مسجد الشيخ عبد الله الأيبكي - حي التفاح
أفكار لتبادل الزيارات بين المساجد
المسجد دوره ومكانته في موضوعات القصة الإسلامية المعاصرة
حملة دعوية مسجدية بعنوان: (ذكر الله حياة)

التفكير فريضة إسلامية

الشيخ يوسف على فرحات – داعية إسلامي منذ 0 ثانية 44

آثرت مع الجولة الأولي في هذه السلسلة أن أختار له هذا العنوان: (التفكير فريضة إسلامية) وهو عنوان كتاب ألفه الأستاذ عباس محمود العقاد -رحمه الله- وهو تعبير صحيح شرعاً، فإن الله كما أمرنا بالتعبد وإقامة الشعائر من الصلاة والزكاة، أمرنا بالتفكر، حيث جاء ذلك في آيات كثيرة في القرآن الكريم سواء، باسم التفكر، أو النظر، أو الرؤية، لذلك قال بعض السلف كما نقل ابن القيم في كتابه "مفتاح دار السعادة": (تفكر ليلة خير من إحيائها، وقال آخر: تفكر ساعة خير من عبادة ستين سنة).

ومن المفيد بداية وقبل أن نُبين المقصود من "الفكر الإسلامي" أن نتعرف على معنى الفكر:

- يقول الراغب الأصفهاني في مفرداته: "الفكر قُوةٌ مُطْرِقَةٌ للعلم إلى المَعُلوم والتفكرُ جَولانُ تلك القوة بحَسَب نَظرِ العقل وذلك للإنسان دون الحيوان ولا يُقالُ إلا في ما يُمكن أن يَحصلُ له صورة في القلب".

- وقال ابن منظور: "الفكر: إعمال الخاطر في الشيء".

- وعرَّفَّه حُجة الإسلام أبو حامد الغزالي، في إحياء علوم الدين: "إنه إحضار معرفتين في القلب ليستثمر منهما معرفة ثالثة، ومثاله: في ذلك أن من مال إلى العاجلة، وآثر الحياة الدنيا وأراد أن يعرف أن الآخرة أولى بالإيثار من العاجلة فعليه أولاً؛ أن يعرف أن الأبقى أولى بالإيثار، ثم يعرف ثانياً؛ أن الآخرة أبقى فيحصل له من هاتين المعرفتين معرفة ثالثة وهي أن الآخرة أولى بالإيثار، ولا يُمكن أن تتحقق المعرفة بأن الآخرة أولى بالإيثار إلا بالمعرفتين السابقتين".

ونَخْلُص مما سبق أن الفكر يعني:

إمعان النظر والتأمل في الأشياء المعنوية والحسية من أجل الوصول إلى حقيقة هذه الأشياء، وهذا يقتضي أن الفكر هو حركة الذهن للانتقال من المعلوم إلى المجهول.

وإذا كان الفكر عبارة عن حركة عقلية يكتشف الإنسان عن طريقها القضايا المجهولة، فهذا يؤكد أن الإسلام إنما يدعو بذلك إلى العلم والمعرفة واكتشاف قوانين الفكر والمجتمع والطبيعة والحياة؛ لذا دعا الله -سبحانه وتعالى- الناس كافة إلى إمعان النظر والتأمل في الأشياء وإشغال العقل بالفكر، قال تعالى: ﴿قُلِ انْظُرُوا مَاذَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا تُغْنِي الْآياتُ وَالنُّذُرُ عَنْ قَوْمٍ لا يُؤْمِنُونَ﴾ [يونس:101].

وتجدر الإشارة أن الفعل "فكَّر" ورد مرة واحدة في القرآن الكريم، قال تعالى: ﴿إِنَّهُ فَكَّرَ وَقَدَّرَ﴾ [المدثر: 18]، كما ورد الفعل "يتفكرون" إحدى وعشرين مرة، قال تعالى: ﴿الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَاماً وَقُعُوداً وَعَلَى جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلاً سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ﴾ [آل عمران:191]، وقال تعالى: ﴿وَهُوَ الَّذِي مَدَّ الْأَرْضَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْهَاراً وَمِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ جَعَلَ فِيهَا زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآياتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ﴾ [الرعد:3] وقال تعالى: ﴿إِنَّمَا مَثَلُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاءٍ أَنْزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاءِ فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ مِمَّا يَأْكُلُ النَّاسُ وَالْأَنْعَامُ حَتَّى إِذَا أَخَذَتِ الْأَرْضُ زُخْرُفَهَا وَازَّيَّنَتْ وَظَنَّ أَهْلُهَا أَنَّهُمْ قَادِرُونَ عَلَيْهَا أَتَاهَا أَمْرُنَا لَيْلاً أَوْ نَهَاراً فَجَعَلْنَاهَا حَصِيداً كَأَنْ لَمْ تَغْنَ بِالْأَمْسِ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الْآياتِ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ﴾ [يونس:24]، وفي كل ذلك دعوة صريحة ليفكرَ الإنسانُ فيما حوله، ويتخذ منه موقفاً ودليلاً على قدرة الله وحكمته.

"والفكر والتفكير من طبائع الإنسان ومزاياه التي يمتاز بها عن كثير من المخلوقات، وينشأ الفكر من تفاعل العقل الإنساني مع البيئة التي تحيط به بما فيها من أشياء، وما يجري عليها من أحداث وما يعيش عليها من إنسان وحيوان.

والفكر الإنساني كأي جهد بشري آخر معرض للصواب والخطأ قد يَضلُ عن طريقه، وقد يُصيب هدفه واحتمالات الخطأ أكثر من احتمالات الصواب؛ لأن الإنسان بطبعه ضعيف يعتريه النسيان، وقد يخضع لأنواع الشهوات والمغريات وقد تخلب فكره الحيل، وقد تُزيف الحقائق أمام ناظريه ولكي ينجو الإنسان من ضلال الفكر فلابد له من المعالم الهادية والدلائل المرشدة والبراهين الساطعة". [دراسات في الفكر العربي الإسلامي د/ إبراهيم زيد الكيلاني وزملاؤه ص10].

فالتفكير فريضة لعدة اعتبارات:

فهو كما يقول: أبو حامد الغزالي "المُفتاح للخيرات كلها، وهذا هو الذي يكشف لك فضيلة التفكر، وأنه خير من الذكر والتذكر لأن الفكرة ذكر وزيادة" [إحياء علوم الدين 5/83].

كما أن التفكر مرآة تُري الإنسان حسناته من سيئاته وصوابه من خطأه وبه يميز بين الحق والباطل والغث والسمين.

وبالتفكير يقف المسلم على مقاصد الأحكام، فيكون ذلك أدعى للتفاعل مع العمل، لذا قيل: الفكرة مخ العمل، وقال ابن عباس -رضي الله عنه-: "التفكر في الخير يدعو إلى العمل به"، وقال وهب بن منبه: "ما طالت فكرة أحد قط إلا علم، وما علم امرؤ قط إلا عمل"، وقال الإمام الشافعي: "استعينوا على الكلام بالصمت، وعلى الاستنباط بالفكر".

وبالتفكر يقف الإنسان على عظمة الله ويقدره حق قدره ومن ثم يستحي أن يعصيه، لذا يقول بشر بن الحارث: "لو فكر الناس في عظمة الله ما عصوه". [ذكر هذه الآثار أبو حامد الغزالي في كتاب (التفكر) من الإحياء].

ويسمى التفكر: تذكُّراً، لأنه إحضار للعلم الذي تجب مراعاته بعد ذهوله وغيبته عنه ومنه قوله تعالى: ﴿إِنَّ الَّذِينَ اتَّقَوْا إِذَا مَسَّهُمْ طَائِفٌ مِنَ الشَّيْطَانِ تَذَكَّرُوا فَإِذَا هُمْ مُبْصِرُونَ﴾ [الأعراف:201]، والتذكر من عمليات العقل العليا، والفرق بينه وبين التفكر: أن التفكر يعمل لتحصيل معرفة جديدة، والتذكر يعمل لجلب معرفة قديمة، ذهل عنها أو غشيتها الغفلة والنسيان، والغفلة شر داء يصيب الإنسان فيُذهله عن الحقائق الكبيرة والمهمات الخطيرة، حتى ينساها تماماً، وكأنه لا يعرفها، أو لا يعلم عنها شيئاً، وفائدة التذكر أو التذكار: تكرار المعارف على القلب، واسترجاع ما فات منها بالذهول والنسيان والغفلة، لترسخ ولا تنمحي عن القلب. وفائدة التفكر: تكثير العلم، واستجلاب معرفة ليست حاصلة من قبل.

ويسمى التفكر أيضاً: نظراً، لأنه التفات بالقلب إلى المنظور فيه، ويسمى أيضاً تأملاً، لأنه مراجعة للنظر كرة بعد كرة حتى يتجلى له وينكشف لقلبه، ويسمى اعتباراً لأنه يعبر منه إلى غيره، فيعبر من هذا الذي قد فكَّر فيه إلى معرفة ثالثة، ويسمى تدبُّراً، لأنه نظر في أدبار الأمور وهي أواخرها وعواقبها، ويسمى استبصاراً، وهو تبين الأمر وانكشافه وتجلِّيه للبصيرة.

لهذا كله كانت هذه السلسلة (جولات في الفكر الإسلامي)، نناقش فيها قضايا الفكر الإسلامي، ولاسيما المعاصر منها، سائلاً المولى عز وجل أن يكون فيه إثراءً للعقل المسلم.

مقالات مشابهة

التفكير فريضة إسلامية

منذ 0 ثانية

الشيخ يوسف على فرحات – داعية إسلامي

تضحية زائفة

منذ 8 ثانية

أ. محمد عبدو - باحث شرعي

اختلال النية

منذ 1دقيقة

أ. محمد عبدو - باحث شرعي

بين الإسلام الفكر الإسلامي

منذ 2 دقيقة

د. يوسف علي فرحات – داعية إسلامي

الوسائط

هدفنا الارتقاء بأداء العاملين في إدارة المساجد وتطوير الأنشطة المسجديةإقرء المزيد عنا

كُن على تواصل !!

آخر الأخبار

التفكير فريضة إسلامية

منذ 0 ثانية44
تضحية زائفة

منذ 8 ثانية24
تهنئة بالحصول على درجة الماجستير في القيادة والإدارة

منذ 13 ثانية40
Masjedna © Copyright 2019, All Rights Reserved Design and development by: Ibraheem Abd ElHadi