بقلم :سلطان العمري

همسات للشباب

الحمد لله الذي كان بعباده خبيراً بصيراً والصلاة والسلام على من بعثه للناس بشيراً ونذيراً، فبلّغ الرسالة وأدى الأمانة ونصح لهذه الأمة حتى أتاه اليقين.. أما بعد :

فبين يدي رسائل أبعثها لفئةٍ من مجتمعنا، فئةٌ ينتظرهم المجتمع ، يترقبهم الوطن .

على ظهورهم نصنع الإنجازات ، ونواكب التقدم العالمي .

إنهم شبابنا؛ زهور الوطن ، فلذات الأكباد ، وغراسكم أيها الآباء .
إن الشباب يحتاجون إلى كلماتٍ تنير لهم الطريق ، وتبصرهم بأسرار النجاح .

إن الشباب أمانة في رقاب المجتمع، فاتقوا الله فيهم وتلمسوا حاجاتَهم وتعرفوا على فنونِ التواصل معهم .

الهمسة الأولى :
أخي الشاب.. اغتنم ساعات العمر في عملٍ صالح يقربك من الله .
زاحم الناس في الصف الأول من المسجد، ليكن لك نصيب من صيام النافلة، أوتر قبل أن تنام، خصص جزءاً من وقتك لتقتبس من نور القرآن كل يوم .

إن سعادتك في عبادتك لربك تبارك وتعالى .

الهمسة الثانية :
اعتن بمستقبلك جيداً، أنت الذي يصنعه .

والداك كان يهتمان بك وأنت صغير، وأما الآن فأنت الذي يتحمل مسؤولية نفسك .
اجتهد في دراستك وفي بناء شخصيتك، كن متميزاً في فكرك لتبني نفسك في توازنٍ فكري .

إياك والكسل فهو بوابة الفشل .

إن الحياة لا تُرحب بالكسالى ولا بالأغبياء، الحياةُ فيها تحديات ، يجب أن تقاومها بصبرك وعزمك وطموحاتك .
كن مجتهداً مغامراً لتحقيق معالي الأمور .

الهمسة الثالثة :
والداك هما السر في توفيق الله لك أو خذلانه لك ((وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ))[البقرة:83] .
ونبينا يوصي ذلك الذي يريد الجهاد ويقول له : " أحيُّ والداك ؟ قال : نعم . قال : ففيهما فجاهد ".

يا أيها الحبيب.. برَّ والديك بكلِ ما أوتيت من خُلقٍ جميل، اجلس معها وتلطف بهما .
كن عاطفياً بقولك وفعلك وقبل ذلك بقلبك .

لا ترفع صوتك عليهما . واصبر على ما ينالك منهما فلقد تعبا كثيراً عليك وأنت صغير .
إياك أن تقدم اهتمامك بالناس على حساب والديك .

إن دعواتَ والديك ستفتح لك أسرار السعادة في مستقبلك .

الهمسة الرابعة :
أخي الشاب، الصديق الصديق، احرص على اختيار الصديق الذي يُذكرك بالله ويأخذُ بيدك للطاعات، والمرء على دين خليله .

إن البعض من الشباب سقطوا في وحل الشهوات أو في مستنقع الأفكار الضالة بسبب صديق السوء .
إن السجونَ مزدحمة بالشباب الذين ساروا خلفَ صديق السوء .

يا أيها الشاب ، رويداً بنفسك ، رويداً بمستقبلك الزاهر، لاتُحطم آمالك بجلساتٍ مع الشباب الفارغين الذين لاهمّ إلا الشهوات التي تهوي بهم في متاهات الحياة .

الهمسة الخامسة :
أيها الحبيب لا تغامر في قراراتك الكبرى، كن متأنياً عند القرارات المصيرية في حياتك .

ومن ذلك :
قرار اختيار التخصص الدراسي .
قرار اختيار الوظيفة في بلد معين .
قرار الزواج .
قرار الطلاق .
قرار البدء بمشروع تجاري .
قرار شراء العقار .
وغيرها من القرارات التي ستعترضُ مسيرة حياتك .

استشر ، واجمع المعلومات التي تُهمك ، واستخر ، واسأل ربك التوفيق .

لقد رأيتُ كثيراً من الشبابِ الناجحين وتأملتُ في قراراتهم فرأيتها هي سرُ النجاحِ بعد توفيق الله .
وتأملت في الشباب الساقطين في مصائبِ الزمن فرأيتُ أن سببَ ضياعِهم هو الفشل في اتخاذ القرارات.

الهمسة السادسة :
أيها الشاب.. حينما تتقدمُ للزواج فاختر رفيقة الدرب وشريكة حياتك ، ولا تستعجل ولاتكن عاطفياً، واعمل بوصيةِ الرسول صلى الله عليه وسلم : " فاظفر بذات الدين " واعلم أن " الدنيا متاع وخيرُ متاعها المرأة الصالحة ".

إن صلاح المرأة التي سوف تتخذها أنيسةً لك ، سوف يؤثرُ على مستقبلك وعلى طموحاتك وعلى أخلاقك وعلى كلِ تفاصيلِ حياتك .

نعم نحن نحب الجمال ، ولكن لا تغفل عن الدين والأخلاق .
وما أجمل ما قاله ذلك الحكيم : تزوجها لجمالها ، وطلّقها لأخلاقها .

الهمسة السابعة :
أخي الشاب.. إن سيل الشهوات لاينتهي ، والصور ومقاطع النساء تمتلأ في شبكات التواصل، إنها دمار للقلب وظلمات للروح .

وربنا يربينا ((قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ ))[النور:30].

أيها الشاب ، إن غضَّ البصر يزيدك عفاف ويحفظ قلبك أن يكون عبداً للشهوات والصور .

قال جرير رضي الله تعالى عنه : سألتُ الرسول صلى الله عليه وسلم عن نظر الفجأة؟ فقال : اصرف بصرك .
إن نظر الفجأة لا يؤثر في الغالب؛ لأنه عن غير قصد ، ومع ذلك أمر الرسول صلى الله عليه وسلم بصرفِ البصرِ مباشرة .

فماذا نقول عن ذلك الذي يتعمد النظر ، ويسهر على الأفلام ؟.
ماذا نقول عن الذي يتابع حسابات النساء ويحفظ الصور في جواله ؟.

إن بعض الشباب غرقَ في بحر الصور ، وتاه في أمواج الشهوات حتى ضعف دينه ، وساء خلقه ، وقصّر في عبادة ربه .

الهمسة الثامنة :
أيها الشاب.. إن انتماءك لوطنك من القيم الجميلة وإن السمع والطاعة لولاةِ أمرك من قواعد الدين وركائز المعتقد وفي تفاصيلها حفظٌ للبلد وللأمن وسلامةً من الإثم والتفرق والخلاف .

فاحذر من صيحاتِ بعض الذين يحاولون زرع الفتنة بينك وبين ولاة الأمر .
قال تعالى: ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنْكُمْ ))[النساء:59].
وقال جل وعز: ((وَلا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ ))[الأنفال:46] .

ادعُ لولي الأمر بالصلاح فهذا من منهج السلف .
قال الإمام أحمد : لو كنتُ أعلم أن لي دعوةٌ مجابة لصرفتها للإمام؛ لأن صلاحهُ صلاحٌ للعالَم من حوله .

اللهم افتح لنا أبواب رحمتك ومرضاتك ياذا الجلال والإكرام .

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 الهمسة التاسعة :
إلى ذلك الشاب المدخن .
ماذا عساي أن أقول عن تلك السيجارة التي أخذت بفئاتٍ من شبابنا .

تراه وترى فيه الخير وحسن الخلق والحرص على الدراسة والعمل ، ولكنك تتألم حينما تراه والسيجارة في يده، ينفق عليها ماله ، ويدمر فيها صحته .

يا من يدخن ، أنت أعلم مني بضرر تلك السيجارة، وأنت أخبر مني بقصص السرطان التي دمرت مئات من الشباب .
ولكني أتساءل : متى يا ترى تتخذ القرار بترك التدخين ؟.
متى تقرر أن تحفظ مالك من إنفاقه على السجائر ؟.
متى تقرر أن تحفظ صحتك من أضرار التدخين ؟.
إنها حياتك ، التي تنتظرك فيها قصصُ النجاح والطموح بإذن الله .
اسألُ ربي أن يعينك على ترك التدخين .

الهمسة العاشرة :

أخي الشاب.. كن معظماً لربك تبارك وتعالى ، واملأ قلبك بجلال الله وتقديسه والخوف منه .
إنه الله الذي يراك أينما تكون ((وَهُوَ مَعَكُمْ أَيْنَ مَا كُنْتُمْ ))[الحديد:4] .
إنه الله الذي يملك رزقك ((إِنَّ اللَّهَ هُوَ الرَّزَّاقُ ))[الذاريات:58] .

إنه الله الذي يدبر أمورك وبيده مفاتيح الخير ((وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا عِنْدَنَا خَزَائِنُهُ ))[الحجر:21].
أحسن تعاملك مع الله ليعطيك ما تحب ((وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا ))[الطلاق:2] .
حاول أن ترضيه ليرضى عنك، وإذا رضي عنك فأبشر بكل العطايا والهدايا الإلهية .

إني أراك تسعى لرضى زميلك وصديقك وربما حرصت لرضا العميل الذي يزور مؤسستك، فيا ترى هل أنت تسعى لرضا ربك الذي خلقك وسواك وعدلك ؟.

اللهم احفظ شبابنا وفتياتنا من الشبهات والشهوات .
اللهم وفق القائمين على البرامج الشبابية .
اللهم انصر دينك وكتابك وسنة نبيك .

اللهم لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا .

اللهم ارحم إخواننا المستضعفين في كل مكان ، اللهم عجل لهم بالنصر يا قوي يا عزيز .

اللهم وفق ولي أمرنا لهداك واجعل عمله في رضاك .

سبحان ربك رب العزة عما يصفون ، وسلام على المرسلين ، والحمد لله رب العالمين . 

denana.com

تم ارسال التعليق